ألكسندر نوفاك سيزور إيران لإجراء مباحثات نفطية

عَمار بن شعيب10 ديسمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
ألكسندر نوفاك سيزور إيران لإجراء مباحثات نفطية

أشار الموقع الرسمي لوزارة النفط الإيرانية “شانا” على الإنترنت عن زيارة سيقوم بها وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك في الثلاثاء المقبل لإجراء مباحثات تهدف إلى تعزيز التعاون الروسي الإيراني في مجال النفط.

وهذه الزيارة الثانية خلال أشهر قليلة التي يقوم بها وزير الطاقة الروسي إلى الشرق الأوسط لإجراء مباحثات نفطية، حيث أجرى مباحثات في إكتوبر الماضي مع وزراء النفط في دول مجلس التعاون الخليجي فيما أشار الموقع الرسمي لوزارة النفط أن زيارة إيران قد تؤدي إلى إطلاق محادثات جادة بشأن التعاون النفطي.

ورفض ألكسندر نوفاك حضور إجتماع أوبك الذي أدى إلى التوافق على خفض الإنتاج، بعد أن كان قد إلتقي بشركات النفط قبل الإجتماع، وقالت حينها وزارة الطاقة الروسية أن وزيرها على إستعداد للتعاون مع المنظمة لمناقشة التعاون المحتمل في حالة التوافق على خفض حصص الإنتاج من النفط.

ويشغل وزير الطاقة الروسي نوفاك رئيس اللجنة الاقتصادية المشتركة بين روسيا وإيران، وستجري اللجنة إجتماعاً في العاصمة الإيرانية طهران في الإسبوع المقبل ومن المتوقع أن تناقش اللجنة مالآت إتفاق منظمة أوبك لخفض حصص الإنتاج من النفط.

وصرح نوفاك في الساعات الماضية عن تفائله بنتائج إجتماعات منظمة أوبك المقرر عقدها في الفترة المقبلة والتي تهدف إلى توصل الدول المنتجة للنفط إلى إتفاقية نهائية بشأن تقليص حجم الإنتاج، والذي تلعب في المملكة العربية السعودية الدور الأبرز بتقليص مايقارب 34% من إنتاجها الحالي تليها روسيا التي وافقت على خفض 300 ألف برميل يومياً من إنتاجها الذي بلغ أعلى مستوياته منذ نهاية الإتحاد السوفيتي بـ11.21 مليون برميل يومياً، ولم يشمل التخفض إيران كحالة خاصة بعد فتح الحظر الذي كان مفروضاً على تصديرها للنفط بسبب العقوبات الدولية.

وكان السفير الإيراني في روسيا قد ناقش قبل أيام قليلة مع وزير الطاقة الروسي توسيع العلاقات الثنائية بين البلدين وشملت النقاشات على إتفاق يقضي ببناء وحداث لمحطة حرارية في بندر عباس.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.