بضعة جبال تفصل بين قوات الجيش الوطني اليمني والعاصمة اليمنية صنعاء والحوثيون في أيامهم الأخيرة

2017-02-02T23:43:53+03:00
2017-02-02T23:45:02+03:00
اخبار عربية
سامي الشمراني2 فبراير 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
بضعة جبال تفصل بين قوات الجيش الوطني اليمني والعاصمة اليمنية صنعاء والحوثيون في أيامهم الأخيرة

أعلن اللواء محمد علي المقدشي رئيس هيئة الأركان في الجيش اليمني اليوم الخميس عن اقتراب قوات الجيش الوطني اليمني من العاصمة اليمنية صنعاء، وانه لم يتبقى سوى بضعة جبال يجرى تحريرها تفصلهم عن صنعاء.

وجاءت تصريحات المقدشي خلال لقاءه قادة الألوية في مديرية ميدي وقيادة المنطقة العسكرية الخامسة بمحافظة حجة، بحسب ما اعلنته وكالة سبأ الرسمية.

واشار المقديشي إلى الإنتصارات اليومية التي يحققها الجيش الوطني اليمني وتقدمه يوميا باتجاه العاصمة اليمينة صنعاء، والتي تخضع لسيطرة ميليشيات الحوثي والرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح منذ عام 2014.

ووصف المقديشي ميليشيات الحوثي وصالح بالإنقلابيين الذين يعيشيون أيامهم الأخيرة، مضيفا أنه لا بد من تضافر الجهود المخلصة لمواجهتهم، والعمل على استكمال عملية تحرير واستعادة المناطق الواقعةتحت سيطرتهم لإستعادة مؤسسات الدولة.

ووفقا لوكالة سبأ، استمع المقديشي إلى شرح مفصل لعمليات إعادة ترتيب الوحدات العسكرية الخاضعة للجيش الوطني اليمني، وسبل تلافي أوجه القصور فيها تمهيدا للمرحلة القادمة.

.وبحسب وكالة سبأ، فقد أكد قادة الألوية على استعدادهم لتنفيذ جميع الأوامر والتوجيهات العسكرية، كما أكدوا على جاهزيتهم لتجاوز جميع العقبات.

وكان قد صدر أمس الأربعاء بيان عن المنطقة العسكرية الخامسة التابعة للجيش اليمني كشف عن استمرار الإشتباكات بين الجيش الوطني اليمني والحوثيين منذ ثلاثة أيام، وتمركزت الإشتباكات في محاور عدة بجبهتي ميدي وحرض التابعتين لمحافظة حجة المحاذية للحدود الفاصلة بين اليمن والمملكة العربية السعودية.

وأشار البيان إلى تقديم التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية الدعم الجوي للجيش الوطني اليمني خلال الإشتباكات، عبر شن غارات جوية على مواقع الحوثيين وصالح بالتزامن مع القصف المدفعي من قبل الجيش اليمني، واسفرت الإشتباكات عن سقوط نحو 37 قتيل وجريح من عناصر الحوثي وصالح بينهم قيادي كبير، بحسب البيان الصادر عن المنطقة العسكرية الخامسة.

وتضمن البيان تدمير عدد من الآليات والمعدات العسكرية للحوثيين بينها عربتي “BMB” وثلاث عربات عسكرية ومدفع بي 155، ومدفع بي 130، ومدفع بي 10.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.