روسيا تعتزم بيع طائرات مدنية لإيران

عَمار بن شعيب14 ديسمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
روسيا تعتزم بيع طائرات مدنية لإيران

أعلن ألكسندر نوفاك وزير الطاقة الروسي عن عزم بلاده تدشين برنامجاً لبيع الطائرات المدنية من نوع سوخوي سوبر جيت 100 الروسية لجمهورية إيران الإسلامية في الفترة المقبلة.

وقال الوزير الروسي في تصريح صحفي عقب نهاية أعمال اللجنة الإقتصادية الإيرانية الروسية المشتركة التي عقدت في طهران أن العاصمة الإيرانية ستتسلم الطائرات الجديدة في العام المقبل، ومجموعة من الشركات الروسية ستدخل السوق الإيراني لتنفيذ مشاريع في قطاع النفط والغاز.

وأضاف الوزير الروسي ألكسندر نوفاك أن اللجنة الإقتصادية وقعت مذكرة تفاهم بين الشركات النفطية الإيرانية والروسية على العمل في الفترة المقبلة، مشيراً إلى أن الإتفاق سيزيد من حجم التعاون الثنائي بين البلدين.

وكانت إيران قد وقعت عقداً في الأسبوع الماضي مع شركة بوينج الأمريكية على تزويد الخطوط الإيرانية الجوية بأكثر من 80 طائرة خلال السنوات العشر المقبل، في صفقة قدرت قيمتها بـ16.6 مليار دولار أمريكي، ومن المقرر أن تقوم الدولة الإيرانية بتوقيع عقداً مماثلاً مع شركة إيرباص لتزويد الخطوط الإيرانية الجوية بـ118 طائرة في صفقة تبلغ قيمتها 10.5 مليار دولار.

و واجهت إيران في الفترة الماضية الكثير من الصعوبات في محاولة إقناع البنوك الأجنبية تمويل مشاريعها لشراء طائرات مدنية لتعزيز إسطولها من الطيران المدني، في الوقت الذي يحاول مجلس النواب الأمريكي “الكونجرس” على تعطيل كافة تحركات الحكومة الإيرانية في سبيل الحصول على تمويل.

و رفعت العقوبات على إيران والتي كانت تمنعها من شراء طائرات مدنية بالتزامن مع الإتفاق النووي الموقع مع الولايات المتحدة الأمريكية، وكانت البنوك الأجنبية تمتنع عن التعاون مع الحكومة الإيرانية بسبب العقوبات المفروضة عليها، في الوقت الذي كانت تعمل الحكومة الإيرانية على إدخال قطع غيار لصيانة طائراتها الحالية عن طريق وسائل غير مشروعة.

كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.