القوات العراقية تحرز مزيد من التقدم بغرب الموصل وتنظيم الدولة يبث فيديو لعملياته ضد القوات العراقية

سامي الشمراني4 مارس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
القوات العراقية تحرز مزيد من التقدم بغرب الموصل وتنظيم الدولة يبث فيديو لعملياته ضد القوات العراقية

أعلنت شبكة الجزيرة الإخبارية نقلا عن مصادرها إن اقوات الجيش العراقي تستعد لاقتحام حي المنصور ضمن الأحياء الواقعة في الشطر الغربي من مدينة الموصل والذي يسيطر عليه عناصر تنظيم الدولة الإسلامية.

وذكرت مصادر عسكرية عراقية إن قوات مكافحة الإرهاب تواجه مقاومة عنيفة من مقاتلي تنظيم الدولة أثناء محاولاتها الاستمرار في التقدم باتجاه حي المنصور.

ووفق بيانات عسكرية عراقية، فإن القوات العراقية تمكنت أمس الجمعة من السيطرة على حي وادي حجر في تقدم يسمح بربط كل المناطق التي نجحت القوات العراقية في السيطرة عليها في جنوب مدينة الموصل، ابتداء من نهر دجلة وانتهاء بحي المأمون.

وتواجه قوات الجيش العراقي صعوبة في التقدم بالجانب الغربي من مدينة الموصل، نتيجة الهجمات التي يشنها تنظيم الدولة باستخدام الانتحاريين والسيارات المفخخة بالإضافة إلى القناصة والعبوات الناسفة لإعاقة تقدم قوات الجيش العراقي المشاركة في تحرير الشطر الغربي من مدينة الموصل، والمؤلفة من نحو مئة ألف فرد من قوات الجيش العراقي ودعم من قوات البشمركة الكردية ميليشيات الحشد الشعبي الشيعية المسلحة والمدربة في إيران. بالإضافة إلى الغطاء الجوي التي تقدمه مقاتلات التحالف الدولي.

وكشف شهود عيان أمس الجمعة عن مقتل 14 مدنيا، معظمهم من النساء والأطفال، نتيجة قصف جوي استهدف منزلا يقع بناحية النبي شيت وسط الشطر الغربي لمدينة الموصل شمالي العراق.

وفي الجانب الغربي من الموصل، بث المكتب الإعلامي لولاية الجزيرة التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية إصدارا مرئيا بعنوان “سيف الشجاعة”.

ويتضمن الإصدار المرئي الذي بثه تنظيم الدولة جانبا من هجمات عناصر التنظيم على قوات الجيش العراقي ومليشيات الحشد الشعبي الشيعية، في مناطقِ واقعة بغرب تلعفر الأيام الماضية.

كما يوثق الإصدار المرئي عمليات اقتحام عناصر تنظيم الدولة لثكنات تابعة للحشد الشعبي في قريتي تل الشرائع وزلط، والسيطرة عليها والاستيلاء على أسلحتها. كما يوثق الإصدار هجمات للتنظيم باستخدام السيارات الملغمة وقصفا بـالطائرات المسيرة.

يذكر أن الجيش العراقي نجح خلال شهر يناير / كانون الثاني الماضي بعد نحو مئة يوم من المعارك والاشتباكات مع عناصر تنظيم الدولة، في السيطرة على شرق الموصل، وبدأ الجيش العراقي يوم 19 فبراير/ شباط الماضي حملته العسكرية لتحرير الأحياء الواقعة بالضفة الغربية نهر دجلة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.