استشهاد شاب فلسطيني بالبلدة القديمة بالقدس على أيدي جنود إسرائيليين بزعم تنفيذ عملية طعن

سامي الشمراني
2017-03-13T15:20:44+03:00
اخبار عربية
سامي الشمراني13 مارس 2017آخر تحديث : الإثنين 13 مارس 2017 - 3:20 مساءً
استشهاد شاب فلسطيني بالبلدة القديمة بالقدس على أيدي جنود إسرائيليين بزعم تنفيذ عملية طعن

ذكرت شبكة الجزيرة الإخبارية نقلا عن مراسلها أن شابا فلسطينيا استشهد فجر اليوم الإثنين في القدس المحتلة، برصاص جنديين من قوات الاحتلال الإسرائيلي بزعم القيام بطعن جنديين إسرائيليين.

واستشهد الشاب الفلسطيني في باب الأسباط بالبلدة القديمة بالقدس المحتلة، على الرغم من حالة الانتشار الأمني المكثف في البلدة القديمة بالقدس المحتلة.

وذكر المتحدث باسم شرطة الاحتلال الإسرائيلي، إن الشاب الفلسطيني – والذي يسكن بحي جبل المكبر- قام بطعن الجنديين الإسرائيليين داخل موقع للمراقبة عقب اشتباكات بالأيدي، ثم أطلقا الجنديين الإسرائيليين النار عليه.

وأفاد بيان صدر عن شرطة الاحتلال الإسرائيلي، أن الجندين اللذين طعنهما الشاب الفلسطيني، مجندين تابعين لحرس الحدود الإسرائيلي العاملين في باب الأسباط

وأوضح بيان الشرطة الإسرائيلية أن الجنديين أصيبا بجروح وُصف بعضها بأنه طفيف وبعضها الآخر بأنها جروح متوسطة

وأشار بيان الشرطة الإسرائيلية أن الشاب الفلسطيني من سكان مدينة القدس ويبلغ من العمر 25 عاما، وأنه قد وصل بسيارته إلى مكان الحادث وتركها قرب باب الأسباط.

وتشهد الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ شهر أكتوبر / تشرين الأول لعام 2015، حالة من الاحتجاجات الفلسطينية الكبيرة، تخللتها عمليات مقاومة للشبان الفلسطيني تمثلت بعمليات طعن ودعس للجنود والمستوطنين الإسرائيليين، على خلفية سياسات الاحتلال الإسرائيلي المتمثلة في عمليات التهويد والاستيطان داخل الأراضي والبلدات الفلسطينية، بالإضافة إلى قيام السلطات الإسرائيلية بحماية الاقتحامات المتكررة للمستوطنين اليهود لتدنيس المسجد الأقصى المبارك.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.