سلمان يستقبل جونسون بعد تصريحاته بحق السعودية

رجب الجداوي
اخبار عربية
رجب الجداوي11 ديسمبر 2016آخر تحديث : الأحد 11 ديسمبر 2016 - 3:45 مساءً
سلمان يستقبل جونسون بعد تصريحاته بحق السعودية

استقبل الملك سلمان اليوم وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون في إطار جولة الأخيرة الشرق أوسطية والتي تخص الخليج علي وجه التحديد وبحسب تصريحات صحفية سعودية فإن الزيارة كانت في إطار التعاون بين البلدين والتي تجمعهم صداقة قوية وعلاقات متبادلة علي المستوي السياسي والإقتصادي .

زيارة جونسون للسعودية آثارت ضجة كبيرة بسب تصريحات السابقة التي تناولتها الصحافة عبر تسريب فيديو لها في ايطاليا يتهم السعودية صراحة أنها وراء العديد من الحروب بالمنطقة نظراً لكونها تستغل العلاقات الطائفية والعشائرية في إثارة الحروب ومستخدمة النزعة الدينية في ذلك كما أنها بحسب تصريحات جونسون تدير حرباً بالوكالة في المنطقة .

التصريحات السابقة لجونسون دفعت رئيسة الوزراء تريزا ماري لوصفها أنها لا تعبر عن الحكومة البريطانية وأن جونسون قد يتراجع عنها في جولته الشرق أوسطية وهو ما حدث نوعاً ما عند أكد جونسون في مستهل زيارته الخليجية أن العلاقات مع السعودية مهة وهو ما بدا وكأنه تراجع .

مراقبون انتقدوا تصريحات جونسون وطالبوا بإعتذار حقيقي وإلا يكفي أن يقابل وفد سعودي علي نفس المستوي الدبلوماسي إلا أن آخرين برروا إستقبال الملك سلمان لجونسون يأتي توافقاً مع الرغبة البريطانية لتجاوز هذه التصريحات وإعتبارها عارضة وغير مؤثرة علي علاقات البلدين .

وكان جونسون بدء جولة خليجية شملت عدة دولة ولازالت مستمرة حتي الآن في إطار سعي بريطانيا لتعميق علاقتها بدول الخليج في ظل سعيها لعلاقات جديدة أكثر إنفتاحاً بعد خروجها من الإتحاد الأوروبي والتي كانت تنظر له كمقيد لحركتها علي المستوي الدولي فيما يخص العلاقات الإقتصادية تحديداً وهي العلاقات التي تسعي بريطانيا لإعادة بلورتها من جديد وفتح آفاق أوسع ولذلك سببت تصريحات جونوسن حرج  لبريطانيا نفسها قبل السعودية وبدت تصريحات مثيرة للدهشة وغير مطابقة لوجهة النظر البريطانية .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.