إدارة ترامب تطالب الكونجرس بالتحقيق حول قيام أوباما بالتصنت علي مكالمات ترامب الهاتفية

سامي الشمراني6 مارس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
إدارة ترامب تطالب الكونجرس بالتحقيق حول قيام أوباما بالتصنت علي مكالمات ترامب الهاتفية

طالبت الإدارة الأمريكية بقيادة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس الأحد، من الكونجرس التحقيق في مزاعم  قيام إدارة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما بإساءة استخدام السلطة، في إطار التحقيقات الذي يجريه الكونجرس الأمريكي بشأن تأثير عمليات القرصنة الإلكترونية الروسية على انتخابات الرئاسة الأمريكية.

وقال شون سبايسر المتحدث باسم البيت الأبيض، في بيان له، إن الطلب يتعلق بما إذا كانت إدارة الرئيس السابق باراك أوباما قد “أساءت استخدام صلاحياتها التنفيذية” خلال حملة انتخابات الرئاسة الأمريكية الأخيرة في 2016.

ويأتي بيان البيت الأبيض عقب يوم من اتهام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لسلفه السابق باراك أوباما بأنه أصدر أمرا بالتصنت على مكالماته الهاتفية في برج ترامب بمدينة نيويورك، والذي كان مقرًا للحملة ترامب الإنتخابيىة، دون تقديم دليل.

وأضاف المتحدث باسم البيت الأبيض أن “التقارير عن احتمال وجود دافع سياسي خلف التحقيقات التي جرت قبيل انتخابات 2016 مقلقة جدًا”، حسبما نشر موقع قناة سي إن إن الإخبارية الأمريكية.

وأوضح بيان البيت الأبيض أن “الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يطالب لجان الاستخبارات بالكونجرس، ضمن تحقيقها في الدور الروسي، بمعرفة إذا كان قد تم إساءة استخدام الصلاحيات الرئاسية التنفيذية في 2016”.

وكان المتحدث باسم الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما قد أعلن السبت الماضي، نفيه لمزاعم الرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب، عن قيام باراك أوباما بإصدار أوامر بالتنصت عليه قبل انتخابات الرئاسة الأمريكية، خلال شهر أكتوبر / تشرين الأول من العام الماضي.

وصرح كيفين لويس المتحدث باسم الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما قائلا “من القواعد الأساسية لإدارة أوباما عدم تدخل أي مسؤول بالبيت الأبيض على الإطلاق في أي تحقيق مستقل تقوده وزارة العدل”.

وأضاف المتحدث باسم أوباما أنه “في إطار ذلك الإجراء لم يأمر الرئيس أوباما أو أي مسؤول بالبيت الأبيض في أي وقت بمراقبة أي مواطن أميركي.. أي تلميح آخر هو كاذب بكل بساطة”.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وجه اتهامات لسلفه باراك أوباما في وقت سابق من أمس السبت بالقيام بالتصنت عليه، في لهجة فظة من خلال تغريداته على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، حيث كتب ترامب سلسلة من التغريدات أعلن فيها عن قيام أوباما بإصدار أوامر بالتنصت عليه من داخل برج ترامب قبل انتخابات الرئاسة الأمريكية.

وكتب ترامب في تغريداته دون ذكر أية إثباتات “كم انحدر الرئيس أوباما حين أمر بالتنصت عليّ خلال عملية الانتخابات المقدسة.. إنه شخص شرير (أو مريض)”.

وتأتي تغريدات ترامب بالتزامن مع الضغوط التي تواجه إدارته في ظل التحقيقات التي يقوم بها مكتب التحقيقات الاتحادي وضغوط أعضاء الكونغرس الأمريكيمريكيأ، بشأن الاتصالات التي قام بها بعض أعضاء حملة ترامب الانتخابية ومسؤولين روس خلال حملة انتخابات الرئاسة الأمريكية.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد وجه اتهامات لمعارضيه السياسيين الجمعة الماضية بالنفاق، داعيا إلى إجراء تحقيق مع تشاك شومر زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ و نانسي بيلوسي زعيمة الديمقراطيين في مجلس النواب، لعلاقتهما بروسيا.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.