اليونسكو تجدد تعيين حياة سندي سفيرة للنوايا الحسنة

2020-08-05T13:57:37+03:00
2020-08-05T13:57:47+03:00
اخبار اليوم
ريم بركات5 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ شهرين
اليونسكو تجدد تعيين حياة سندي سفيرة للنوايا الحسنة

مددت منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم “اليونسكو”، للدكتورة السعودية حياة السندي، سفيرةً للنوايا الحسنة لمدة عامين آخرين، جاء هذا التمديد تقديراً لعملها في إنشاء بيئة متكاملة لريادة الأعمال والابتكار الاجتماعي للعلماء والتقنيين والمهندسين في الشرق الأوسط وخارجه، ولجهودها في التقريب بين الشباب ورواد الابتكار.

تجديد تعيين حياة سندي سفيرة

ووصفت أزولاي الدكتورة السندي بـأنها “المتفانية” في خدمة وقيم وأهداف المنظمة، بالإضافة على سعيها في تعزيز التعليم بمجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، كما أنها أول سيدة من منطقة الخليج تحصل على درجة الدكتوراه في التقنية الحيوية من جامعة كامبريدج البريطانية.

الدكتورة حياة سندي، تعتبر من أوائل النساء اللائي ولجن مجلس الشورى السعودي، باحثة في مجال التقنية الحيوية، ولدت في مكة المكرمة، وتشمل مسيرتها المهنية الرائعة المشاركة مع فريق من جامعة هارفارد في تأسيس واختراع برنامج “التشخيص للجميع” وهو عبارة عن أجهزة تشخيص ميسورة التكلفة تتاح للمساعدة في علاج ملايين الأشخاص في المناطق الفقيرة، ولا تتطلب هذه الأجهزة، التشخيصية المبتكرة قليلة التكلفة وسهلة الاستخدام.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.